logoPrint

خطيب جمعة طهران يتهم دولتين بالضلوع في حرق القنصلية الإيرانية في البصرة

المشاهدات : 267

اتهم خطيب جمعة طهران  كاظم صديقي، كل من الولايات المتحدة الامريكية، والسعودية بالضلوع في حرق القنصلية الإيرانية في مدينة البصرة اثناء الاحتجاجات، والاضطرابات التي شهدتها المحافظة الغنية بالنفط والتي تقع اقصى جنوب العراق.

وقال صديقي في خطبة الجمعة بطهران، ان "الاحداث التي شهدتها البصرة ناجمة عن ممارسات العالم الاستكباري".

واتهم اميركا والسعودية بانهما "وراء الهجوم على القنصلية الايرانية واحراقها"، قائلا ان "السفارة الاميركية كانت ضالعة الى جانب الاموال السعودية في ارتكاب هذه الجريمة".

وبشأن قصف مقار الحزبين المعارضين في أربيل عاصمة إقليم كوردستان قال حجة الإسلام صديقي ان "الهجوم على بؤرة التآمر والارهاب التابعة للمعادين لنا في منطقة كوردستان العراق قد اظهر القدرات الاستخبارية للحرس الثوري والبلاد".

وحسب حجة الإسلام ان "الصواريخ اصابت مقر الفتنة وقضت على معادين للبلاد وعملاء لأمريكا كانوا قد اجتمعوا هناك، لتشكل تحذيرا جادا لسائر المعادين في المنطقة وخارجها.