logoPrint

أنقرة تعلن الحداد وتستدعي سفيريها في واشنطن وتل أبيب

المشاهدات : 92

استدعت تركيا سفيريها لدى تل أبيب وواشنطن "للتشاور" وأعلنت الحداد 3 أيام على ضحايا العنف على حدود غزة، حيث سقط عشرات الفلسطينيين وأصيب الآلاف بجروح.

وقال المتحدث باسم الحكومة التركية بكر بوزداغ في مؤتمر صحفي مساء الاثنين: "استدعينا سفيرينا في واشنطن وتل أبيب للتشاور، والبرلمان سيعقد غدا جلسة خاصة لبحث قضية القدس، وستطلع الحكومة البرلمان على موقفها".

وأضاف: "بلادنا ستدعو إلى اجتماع للجمعية العامة للأمم المتحدة عبر مبادرة من وزارة خارجيتنا".

ولفت المتحدث باسم الحكومة إلى أن تركيا باعتبارها الرئيس الحالي ل‍منظمة التعاون الإسلامي، قررت دعوة المنظمة لاجتماع طارئ يوم الجمعة المقبل.

واعتبر بوزداغ أن ما حدث في غزة أثبت تورط واشنطن في دماء الفلسطينيين، وقال "يدا إسرائيل ملطختان دوما بدماء الفلسطينيين ولكن أحداث الإثنين أظهرت أن يدي الولايات المتحدة ملطخة أيضا بدماء الفلسطينيين".

ولفت إلى أن بلاده أعلنت الحداد لثلاثة أيام، تضامنا مع الشعب الفلسطيني على خلفية المجزرة التي ارتكبها الجيش الإسرائيلي على الشريط الحدودي ل‍قطاع غزة.

وكانت وزارة الصحة الفلسطينية قد أعلنت مقتل 58 شخصا بينهم أطفال وإصابة أكثر من 2400 آخرين، برصاص الجيش الإسرائيلي في مواجهات شرقي قطاع غزة، أثناء مسيرات "العودة الكبرى".